تحولات: البيت الوطني الإماراتي

الجناح الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة في النسخة الخامسة عشرة من المعرض الدولي للعمارة في البندقية. 28 أيار/مايو – 27 تشرين الثاني/نوفمبر 2016. المفوّض: مؤسسة سلامة بنت حمدان آل نهيان. القيّم على المعرض: ياسر الششتاوي.
حزيران 2016

يقدم معرض "تحولات: البيت الوطني الإماراتي" مجموعة متنوعة من المخططات والنماذج المعمارية والصور والمواد الأرشيفية ليبرز عملية تحول البيوت الإماراتية من نموذج أساسي إلى بيوت فردية، وذلك خلال الفترة الممتدة من 28 أيار/مايو إلى 27 تشرين الثاني/نوفمبر 2016 في أحد أبرز الفعاليات المعمارية العالمية.

ويبرز المعرض التحولات التي مرّت بها البيوت الوطنية الإماراتية، التي تعرف أيضا بالبيوت الشعبية، مستكشفاً من خلاله كيفية تحول النموذج الأساسي للبيوت الشعبية الإماراتية التي جرى بنائها في دولة الإمارات خلال فترة بدأت منذ السبعينيات في الأحياء السكنية في أغلب مدن الدولة لتوفر السكن ووسائل الترفيه الحديثة للسكان المحليين. يضم نمط البيت الوطني سلسلة من الغرف المطلة على ساحة فناء داخلي، وعلى مدار السنوات، أضافت العائلات المقيمة العديد من مختلف التعديلات المعمارية إلى النموذج الأساسي للبيت الوطني ليتلائم مع متطلباتهم، لتصبح بيوتاً فردية تعكس ثقافتهم وأسلوب حياتهم.

 يشرف على المعرض القيّم ياسر الششتاوي الأستاذ المشارك في قسم الهندسة المعمارية بجامعة الإمارات العربية المتحدة، والذي يُعد أحد أبرز الشخصيات المرموقة في مجال التخطيط الحضري والهندسة المعمارية بالمنطقة. وسوف يستضيف المعرض بين أركانه مجموعة من المواد التاريخية والتقنيات الحديثة بما في ذلك تحليل معماري شامل عن البيت الوطني لإحدى العائلات الإماراتية، هذا بالإضافة إلى قصاصات من بعض الإصدارات الصحفية الأرشيفية والتي توثّق بداية برنامج البيت الوطني. وسوف يستضيف المعرض تشكيلة متنوعة من الصور القديمة التي يعود تاريخها الى فترة السبعينيات والتي التقطها المصوّر الهولندي جيرارد كلاين، بالإضافة إلى صور حديثة كُلفت بها المصورة الإماراتية ريم فلكناز.

 وسيضم معرض "تحولات: البيت الوطني الإماراتي"، المقام في المقر الدائم لجناح الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة في بينالي البندقية في موقع "أرسينال- سالي دي آرمي"، أربعة أقسام متصلة ببضعها وهي عبارة عن سلسلة من الأبعاد، تأخذ زوار المعرض في رحلة تنطلق بهم من المشهد العمراني العام وصولاً إلى البيت الوطني. ويعتمد تصميم المعرض على تركيب هيكل شبكي من العوارض تقسّم مساحة الجناح إلى أربعة أقسام تفصلها جدران، ليروي للزوار قصّة البيت الوطني من خلالها.

التاريخ

 يقدم هذا القسم صوراً ووثائق ومقاطع فيديو أرشيفية توثّق بدايات مشروع البيوت الوطنية خلال فترة الخمسينيات والستينيات والسبعينيات. كما سيعرض صوراً جوّية التقطتها الشركة البريطانية "بريتيش بتروليوم" (British Petroleum) بالإضافة إلى رسومات معمارية أولية وصور للأحياء الشعبية التقطها المصور الهولندي جيرارد كلاين وشركة أبوظبي للعمليات البترولية البرية المحدودة (أدكو)، وقصاصات صحفية أرشيفية وغيرها من الإصدارات المحلية الأخرى.

الحي

 يرصد هذا القسم تطورات النسيج العمراني للبيوت الوطنية في المدينة على نطاق واسع، في حين ستقدم الخريطة التفاعلية لمحةً عن المشهد المعماري في دولة الإمارات وتطورات الأحياء السكنية والشعبية الواسعة الانتشار. وسيضم هذا القسم أيضاً نماذج معمارية مختلفة الأحجام بالإضافة إلى رسومات بيانية تحليلية وصور ومقاطع فيديو.

البيت

 يقدم هذا القسم تحليلاً تفصيلياً متطوراً عن البيوت الوطنية على مستوى فردي، وذلك من خلال النماذج المصغرة المجمّعة والرسومات الأفقية والمخططات التي تسلّط الضوء على التغييرات الفردية لكل بيت وطني على حدةٍ ضمن الأحياء الحديثة بالإضافة إلى نموذج كبير يضم مجموعةً من المنازل.

المركزي

يشكل هذا القسم محور اهتمام المعرض وفيه تُعرض دراسة حالة مفصّلة عن أحد البيوت الوطنية والعائلة الإماراتية التي لا تزال تعيش فيه، وذلك من خلال عرض تحليل معماري شامل وصور تذكارية للعائلة.

 علاوةً على ذلك، يضم هذا القسم تشكيلة من الصور التي كُلفت بها المصورة الإماراتية ريم فلكناز، التي زارت هذه الأحياء لتوثّق بعدستها الفوتوغرافية العنصر البشري في الأحياء السكنية.

 وسيرافق المعرض كتيّب يضع تصوراً عن مفهوم المعرض وبحث ياسر الششتاوي، حيث يقدم خلفية وافية عن المحتويات المعروضة كما يضم مقالات ودراسات أكاديمية لعدد من أبرز المعمارين وعلماء الاجتماع والمحافظين والباحثين.

المنظّم:

الجناح الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة
بينالي البندقية
ص.ب. 62086
أبو ظبي، الإمارات العربية المتحدة
+971 (0)2 499 1953
الموقع الإلكتروني الرسمي: nationalpavilionuae.org

 

تحولات: البيت الوطني الإماراتي

الجناح الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة

النسخة الخامسة عشرة من المعرض الدولي للعمارة، بينالي البندقية
28 أيار/مايو – 27 تشرين الثاني/نوفمبر 2016

موقع العرض: أرسينال- سالي دي آرمي

القيّم على المعرض:
ياسر الششتاوي
أستاذ الهندسة المعمارية في جامعة الإمارات العربية المتحدة

المفوّض:
مؤسسة سلامة بنت حمدان آل نهيان
بدعم من وزارة الثقافة وتنمية المعرفة في دولة الإمارات العربية المتحدة


محتويات ذات صلة:

09
كما في الجناح الإماراتي في بينالي البندقية 2015، يقدّم المعرض في الشارقة من 13 شباط/فبراير - 14 أيار/مايو 2016. نص للقيّمة الفنية حور القاسمي حول مفهومها للجناح الإماراتي لعام 2015. صور المعرض.
 
نفس
Back to Top