وائل‭ ‬شوقي: الفرسان‭ ‬يعشقون‭ ‬الطيور‭ ‬وحكايات‭ ‬أخرى‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬

13 آذار/مارس – 13 حزيران/يونيو 2014، مؤسسة الشارقة للفنون، الإمارات العربية المتحدة. مقابلة مع الفنان أجرتها حور القاسمي.
أيار 2014

يستعمل وائل شوقي طيفاً من الوسائط لكي ينتج أعماله التي يستكشف فيها قضايا التاريخ والدين والثقافة وتأثيرات العولمة على المجتمعات المعاصرة. في الصور الفوتوغرافية والتجهيزات وأعمال الفيديو والعروض الأدائية التي يقدمها، يولي عنايته للترفيه والأداء من خلال عمليات إعادة بناء تاريخية متعددة الطبقات، تقود المشاهدين إلى الغوص في مجالات الحقيقة والخرافية والأفكار المسبقة والكليشيهات.

يشكل الدين وتقاليد سرد القصص - الشفوية أوالكتابية - دوراً محورياً في جماليات الأعمال التي يقدمها شوقي. إذ غالباً ما يصوَر عمله الممارسات الاجتماعية التي تعرض لحظات فجائية من المفارقات: نصوص هامة تُترجم إلى لغات مختلفة، مفاهيم العمر والسلطة تنعكس، ويغدو الإطار الفاصل بين الطقوس الدينية والاجتماعية غير واضحٍ.

بتقييم مدير مؤسسة الشارقة للفنون، حور القاسمي، يسلط هذا المعرض الضوء على اهتمام شوقي في كيفية إعادة كتابة التاريخ وتوثيقه وتفسيره عبر سلسلة من أشرطة الفيديو والأعمال التركيبية والمنحوتات والرسومات، بما في ذلك عمله الجديد "العرابة المدفونة 2" ، الذي أُنتج بالتعاون ما بين فينر فيستوشين ومؤسسة الشارقة للفنون.

حور‭ ‬القاسمي‭: ‬هل‭ ‬يمكن‭ ‬أن‭ ‬تخبرني‭ ‬قليلاً‭ ‬عن‭ ‬عملك‭ "‬مربع‭ ‬الأسفلت‭"‬؟‭ ‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬

وائل‭ ‬شوقي‭: ‬يستند‭ "‬مربع‭ ‬الأسفلت‭" ‬على‭ ‬الفصل‭ ‬الأول‭ ‬من‭ ‬رواية‭ ‬عبد‭ ‬الرحمن‭ ‬منيف‭ ‬التي‭ ‬تتحدّث‭ ‬عن‭ ‬مجموعة‭ ‬من‭ ‬الصيادين‭ ‬البدو‭ ‬يعيشون‭ ‬على‭ ‬الشاطئ‭. ‬وطبعاً،‭ ‬أرادت‭ ‬شركات‭ ‬النفط‭ ‬الإنجليزية‭ ‬إثر‭ ‬دخولها‭ ‬هذه‭ ‬القرية‭ ‬البسيطة،‭ ‬بناء‭ ‬منصّات،‭ ‬ومصنع‭ ‬وأشياء‭ ‬فوق‭ ‬الماء‭. ‬بدأوا‭ ‬ذلك‭ ‬عن‭ ‬طريق‭ ‬جرّ‭ ‬المجتمع‭ ‬المحلي‭ ‬و‭"‬الناس‭ ‬البسطاء‭" ‬للعمل‭ ‬لديهم‭. ‬النقطة‭ ‬الجوهرية‭ ‬هنا‭ ‬تكمن‭ ‬في‭ ‬أن‭ ‬هؤلاء‭ ‬الناس‭ ‬عملوا‭ ‬لمدة‭ ‬حوالي‭ ‬أربع‭ ‬سنوات‭ ‬على‭ ‬بناء‭ ‬هذه‭ ‬المنصة‭ ‬دون‭ ‬أن‭ ‬يملكوا‭ ‬أدنى‭ ‬فكرة‭ ‬عما‭ ‬كانوا‭ ‬يبنون،‭ ‬فلم‭ ‬يعرفوا‭ ‬أنهم‭ ‬يبنون‭ ‬مستقبل‭ ‬المملكة‭ ‬العربية‭ ‬السعودية‭. ‬وقد‭ ‬تحدّث‭ ‬منيف‭ ‬عن‭ ‬هذا‭ ‬الصراع،‭ ‬وعن‭ ‬هذا‭ ‬الوضع‭.‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬

ح‭.‬ق‭:‬‭ ‬ما‭ ‬هو‭ ‬عنوان‭ ‬هذا‭ ‬الكتاب؟‭ ‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬

و‭.‬ش‭:‬‭ "‬مدن‭ ‬الملح‭". ‬إنها‭ ‬فكرة‭ ‬رائعة‭ ‬بالطبع،‭ ‬أن‭ ‬يبني‭ ‬أحدهم‭ ‬تاريخه‭. ‬إنه‭ ‬لأمر‭ ‬مدهش‭ ‬حقاً،‭ ‬فكرة‭ ‬الناس‭ ‬الذين‭ ‬لا‭ ‬يتكلمون‭ ‬لغات‭ ‬أخرى‭ ‬والذين‭ ‬لا‭ ‬يعرفون‭ ‬ما‭ ‬يحدث،‭ ‬ولا‭ ‬يعرفون‭ ‬ما‭ ‬القصة‭ ‬بالضبط،‭ ‬وأن‭ ‬الآخرين‭ ‬لديهم‭ ‬خطة‭ ‬ماكرة‭ ... ‬الجميع‭ ‬منغمس‭ ‬في‭ ‬عالمه‭ ‬الخاص‭ ‬إلى‭ ‬حدّ‭ ‬كبير‭. ‬لذلك،‭ ‬ومن‭ ‬أجل‭ ‬ترجمة‭ ‬هذا‭ ‬الفصل‭ ‬من‭ "‬مدن‭ ‬الملح‭"‬،‭ ‬ذهبت‭ ‬إلى‭ ‬الصحراء‭ ‬الغربية‭ ‬في‭ ‬مصر،‭ ‬وطلبت‭ ‬من‭ ‬الناس‭ ‬الذين‭ ‬يعيشون‭ ‬هناك‭ ‬إحضار‭ ‬أطفالهم‭ ‬للمشاركة‭. ‬كان‭ ‬لدينا‭ ‬ستون‭ ‬طفلاً‭. ‬أخبرتهم‭ ‬بأننا‭ ‬نريد‭ ‬أن‭ ‬نبني،‭ ‬في‭ ‬يوم‭ ‬واحد،‭ ‬مدرجاً‭ ‬أسفلتياً‭ ‬لطائرة‭. ‬وكنا‭ ‬قد‭ ‬وجدنا‭ ‬نوعاً‭ ‬من‭ ‬الأسفلت‭ ‬لا‭ ‬يتطلب‭ ‬حرارة،‭ ‬وهكذا‭ ‬بنينا‭ ‬المدرج‭ ‬كله‭ ‬ووثّقنا‭ ‬الحدث‭ ‬الذي‭ ‬صدّقه‭ ‬الأطفال‭ ‬من‭ ‬دون‭ ‬معرفة‭ ‬الغرض‭ ‬منه‭. ‬كان‭ ‬ذلك‭ ‬ترجمة‭ ‬لهذا‭ ‬الفصل‭ ‬من‭ ‬رواية‭ ‬عبد‭ ‬الرحمن‭ ‬منيف‭. ‬لست‭ ‬متأكداً‭ ‬من‭ ‬أن‭ ‬هذه‭ ‬الفكرة‭ ‬أو‭ ‬هذا‭ ‬العمل‭ ‬سينال‭ ‬الاستحسان‭ ‬أو‭ ‬سيمسّ‭ ‬الآخرين،‭ ‬لا‭ ‬أعرف‭.‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬

لا‭ ‬نعرض‭ ‬هنا‭ "‬درب‭ ‬الأربعين‭" ‬بما‭ ‬أنك  عرضته‭ ‬مؤخراً‭ ‬في‭ ‬معهد‭ ‬KW‭ ‬للفن‭ ‬المعاصر‭ ‬في‭ ‬برلين،‭ ‬ لكنه أيضاً‭ ‬مشروع‭ ‬فيديو‭ ‬على‭ ‬أربع‭ ‬شاشات،‭ ‬وقد‭ ‬عملت‭ ‬فيه‭ ‬مرة‭ ‬أخرى‭ ‬مع‭ ‬أطفال‭ ‬في‭ ‬الصحراء‭.‬ ‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬

و‭.‬ش‭:‬‭ "‬درب‭ ‬الأربعين‭" ‬مختلف‭. ‬إنه‭ ‬يتعامل‭ ‬مع‭ ‬الأطفال‭ ‬بطريقة‭ ‬مختلفة‭. ‬في‭ ‬الواقع،‭ "‬درب‭ ‬الأربعين‭" ‬يمثّل‭ ‬طريقاً،‭ ‬إنه‭ ‬مسار‭ ‬للإبلٍ‭ ‬يربط‭ ‬بين‭ ‬دارفور،‭ ‬وادفو‭ ‬في‭ ‬مصر‭. ‬وقد‭ ‬كان‭ ‬أقدم‭ ‬طريق‭ ‬عبودية‭ ‬يربط‭ ‬غرب‭ ‬ووسط‭ ‬أفريقيا‭ ‬بمصر‭. ‬عندما‭ ‬أخذوا‭ ‬العبيد‭ ‬من‭ ‬أفريقيا،‭ ‬أخذوهم‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬هذا‭ ‬الطريق‭ ‬وبعد‭ ‬ذلك‭ ‬وزّعوهم‭ ‬في‭ ‬جميع‭ ‬أنحاء‭ ‬أوروبا‭ ‬وأماكن‭ ‬أخرى‭. ‬ولكن‭ ‬ما‭ ‬يثير‭ ‬الاهتمام‭ ‬بالنسبة‭ ‬لي‭ ‬هو‭ ‬هذا‭ ‬الطريق‭ ‬الذي‭ ‬سمّي‭ ‬بدرب‭ ‬الأربعين،‭ ‬طريق‭ ‬الرحلة‭ ‬التي‭ ‬تستمر‭ ‬لأربعين‭ ‬يوماً،‭ ‬بحيث‭ ‬كانوا‭ ‬يظنون‭ ‬أن‭ ‬الرحلة‭ ‬سوف‭ ‬تستغرق‭ ‬40‭ ‬يوماً‭ ‬مع‭ ‬استخدام‭ ‬الإبل‭ ‬لإنجازها‭. ‬صورت‭ ‬جزءاً‭ ‬من‭ "‬درب‭ ‬الأربعين‭" ‬في‭ ‬مصر‭ ‬،‭ ‬و‭ ‬صورت‭ ‬جزءاً‭ ‬آخر‭ ‬في‭ ‬صحراء‭ ‬سكيب‭ ‬في‭ ‬الولايات‭ ‬المتحدة‭. ‬لم‭ ‬يكن‭ ‬هناك‭ ‬من‭ ‬فرق‭ ‬حقيقي،‭ ‬حيث‭ ‬لم‭ ‬يكن‭ ‬بالإمكان‭ ‬معرفة‭ ‬موقعك‭ ‬بالضبط‭ ‬فيها‭. ‬الأمر‭ ‬كلّه‭ ‬يدور‭ ‬حول‭ ‬فكرة‭ ‬حلم‭ ‬الانتقال‭ ‬من‭ ‬البداوة‭ ‬والمجتمع‭ ‬البدوي‭ ‬إلى‭ ‬مجتمع‭ ‬متعدد‭ ‬الثقافات‭. ‬كان‭ ‬ذلك‭ ‬جزءاً‭ ‬من‭ ‬مشروع‭ ‬عنونته‭ "‬مع‭ ‬الثقافة،‭ ‬بواسطة‭ ‬الثقافة‭". ‬لذلك‭ ‬لم‭ ‬يكن‭ ‬للأمر‭ ‬علاقة‭ ‬بنهوض‭ ‬السعودية‭ ‬والنفط‭ ‬وكل‭ ‬ذلك‭. ‬كان‭ ‬الأمر‭ ‬متعلقاً‭ ‬أكثر‭ ‬بـ‭...‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬

ح‭.‬ق‭:‬‭ ... ‬الإِبل؟‭‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬

و‭.‬ش‭:‬‭ ‬أجل،‭ ‬حتى‭ ‬هنا،‭ ‬فإن‭ ‬فكرة‭ ‬الإبل‭ ‬تقدّم‭ ‬نفسها‭ ‬على‭ ‬أنها‭ ‬كناية‭ ‬عن‭ ‬البداوة‭. ‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬

ح‭.‬ق‭: ‬ولكن‭ "‬مربع‭ ‬الإسفلت‭" ‬لم‭ ‬يعرض‭ ‬منذ‭ ‬مدّة،‭ ‬هل‭ ‬هذا‭ ‬صحيح؟‭ ‬لم‭ ‬يشاهده‭ ‬الكثيرون‭.‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬

و‭.‬ش‭:‬‭ ‬لم‭ ‬يُعرض‭ ‬إلا‭ ‬في ‭ ‬بينيالي‭ ‬فينيسيا‭ ‬2002‭ ‬ثم لست‭ ‬متأكداً‭ ‬تماماً،‭ ‬عرضناه‭ ‬في‭ ‬دارة‭ ‬الفنون‭ ‬حيث‭ ‬أنه‭ ‬موجود‭ ‬ضمن‭ ‬مقتنياتهم،‭ ‬وربما‭ ‬عُرض‭ ‬مرة‭ ‬في‭ ‬غاليري‭ ‬تاون‭ ‬هاوس‭. ‬ما‭ ‬أريد‭ ‬قوله‭ ‬أن‭ ‬هناك‭ ‬ما‭ ‬يتقاطع‭ ‬فيه‭ ‬المشروعان‭ ‬لكنهما‭ ‬أيضاً‭ ‬مختلفين‭.‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬

ح‭.‬ق‭:‬‭ ‬ولكن‭ "‬أقوال‭: ‬منقية‭ ‬1‭" ‬عمل‭ ‬الإبل،‭ ‬يربط‭ "‬مربع‭ ‬الأسفلت‭" ‬و‭"‬درب‭ ‬الأربعين‭" ‬بطريقة‭ ‬مرحة‭. ‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬

 و‭.‬ش‭: ‬نعم‭. ‬هناك‭ ‬شيء‭ ‬ما‭ ‬جيّد‭ ‬في‭ ‬كلا‭ ‬الفلمين،‭ ‬إنهما‭ ‬تقريباً‭ ‬أفلام‭ ‬صامتة‭. ‬بالكاد‭ ‬نسمع‭ ‬صوت‭ ‬موسيقى‭ ‬الأجواء‭ ‬المحيطة‭ ‬وهذا‭ ‬كل‭ ‬شيء‭. ‬لا‭ ‬كلام‭ ‬للراوي‭ ‬فيهما‭ ‬أو‭ ‬أي‭ ‬شيء‭ ‬من‭ ‬هذا‭ ‬القبيل‭.‬

‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬

ح‭.‬ق‭: ‬ماذا‭ ‬يمكن‭ ‬أن‭ ‬تخبرني‭ ‬عن‭ "‬الكهف‭"‬‮‬؟[1]‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬

و‭.‬ش‭: ‬دعيت‭ ‬إلى‭ ‬برنامج‭ ‬غارانتي‭ ‬في‭ ‬اسطنبول‭ ‬حيث‭ ‬شاركت‭ ‬في‭ ‬برنامج‭ ‬الإقامة‭. ‬كان‭ ‬ذلك‭ ‬في‭ ‬عام‭ ‬2004،‭ ‬في‭ ‬الوقت‭ ‬الذي‭ ‬كانت‭ ‬تركيا‭ ‬تحاول‭ ‬أن‭ ‬تصبح‭ ‬جزءاً‭ ‬من‭ ‬الاتحاد‭ ‬الأوروبي‭. ‬كانت‭ ‬تركيا‭ ‬آنذاك‭ ‬تضجّ‭ ‬باحتجاجات‭ ‬في‭ ‬الشوارع‭ ‬وأناس‭ ‬يحاولون‭ ‬القول‭ ‬بأن‭ ‬تركيا‭ ‬يجب‭ ‬أن‭ ‬تبقى‭ ‬دولة‭ ‬إسلامية‭ ‬وغيرهم‭ ‬ممن‭ ‬يريدون‭ ‬لها‭ ‬أن‭ ‬تكون‭ ‬دولة‭ ‬علمانية‭. ‬كان‭ ‬هناك‭ ‬صراع‭ ‬سياسي‭. ‬في‭ ‬ذلك‭ ‬الوقت‭ ‬كنت‭ ‬أحاول‭ ‬صنع‭ ‬صورة‭ ‬ذاتية‭ ‬لي‭ ‬في‭ ‬اسطنبول‭. ‬كنت‭ ‬أقرأ‭ ‬كثيراً‭ ‬في‭ ‬ذلك‭ ‬الوقت‭ ‬وقررت‭ ‬أن‭ ‬أقوم‭ ‬بعمل‭ "‬الكهف‭" ‬وأنا‭ ‬أمشي‭ ‬في‭ ‬سوبر‭ ‬ماركت،‭ ‬السوبر‭ ‬ماركت‭ ‬هنا‭ ‬هو‭ ‬كناية‭ ‬عن‭ ‬هذا‭ ‬المجتمع‭ ‬الرأسمالي،‭ ‬وليس‭ ‬الرأسمالية‭ ‬فقط‭. ‬ولكن‭ ‬أيضاً‭ ‬في‭ ‬نفس‭ ‬الوقت،‭ ‬ولأنها‭ ‬صورة‭ ‬لذاتي،‭ ‬كنت‭ ‬أحاول‭ ‬إظهار‭ ‬نفسي‭ ‬كفنان،‭ ‬فنان‭ ‬مسلم‭ ‬من‭ ‬خلفية‭ ‬مسلمة‭. ‬يمكن‭ ‬للسوبر‭ ‬ماركت‭ ‬أن‭ ‬يكون‭ ‬كناية‭ ‬عن‭ ‬أشياء‭ ‬كثيرة‭ ‬مختلفة،‭ ‬بما‭ ‬فيها‭ ‬عالم‭ ‬الفن‭ ‬الذي‭ ‬نعيش‭ ‬فيه،‭ ‬وما‭ ‬يعني‭ ‬السفر‭ ‬إلى‭ ‬هذه‭ ‬المدن‭ ‬المختلفة‭ ‬لنقدّم‭ ‬الفنّ‭.‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬

ومن‭ ‬ثم،‭ ‬هناك‭ ‬طبقات‭ ‬في‭ ‬العمل‭ ‬ترتبط‭ ‬بالقصص‭ ‬التي‭ ‬حدثت‭ ‬داخل‭ "‬الكهف‭"‬،‭ ‬فكرة‭ ‬المعرفة‭ ‬والقوة‭. ‬معظم‭ ‬العلماء‭ ‬يعتقدون،‭ ‬أن‭ ‬هذه‭ ‬السورة‭ ‬القرآنية‭ ‬نزلت‭ ‬على‭ ‬النبي‭ ‬محمد‭ ‬لتشجيع‭ ‬المسلمين‭ ‬على‭ ‬الهجرة‭ ‬من‭ ‬مكة‭ ‬المكرمة‭ ‬إلى‭ ‬المدينة‭ ‬المنورة‭. ‬يرتبط‭ ‬ذلك‭ ‬بمفهوم‭ ‬الهجرة،‭ ‬وبأنه،‭ ‬إذا‭ ‬كنت‭ ‬ضعيفاً‭ ‬وفي‭ ‬موقف‭ ‬تفتقر‭ ‬فيه‭ ‬إلى‭ ‬القوة‭ ‬وتتعرض‭ ‬إلى‭ ‬كثير‭ ‬من‭ ‬الإيذاء‭ ‬في‭ ‬عالمك،‭ ‬فلربما‭ ‬تضطر‭ ‬حينها‭ ‬لمغادرة‭ ‬البلاد‭. ‬ستضطر‭ ‬للمغادرة‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬كسب‭ ‬مزيد‭ ‬من‭ ‬السلطة‭ ‬والمعرفة‭ ‬وستحتاج‭ ‬إلى‭ ‬العودة‭ ‬لإجراء‭ ‬تصحيحات‭ ‬في‭ ‬العالم‭. ‬قصة‭ ‬أصحاب‭ ‬الكهف‭ ‬الذين‭ ‬خلدوا‭ ‬إلى‭ ‬النوم‮٢‬‭ ‬هي‭ ‬واحدة‭ ‬من‭ ‬القصص‭ ‬في‭ "‬الكهف".‭ [2] ‬إنه نوع‭ ‬مختلف‭ ‬من‭ ‬الهجرة‭. ‬نوع‭ ‬آخر‭ ‬من‭ ‬الهجرة،‭ ‬هي‭ ‬تلك‭ ‬التي‭ ‬حدثت‭ ‬لموسى‭ ‬الذي‭ ‬كان‭ ‬يعتقد‭ ‬أنه‭ ‬يملك‭ ‬معرفة‭ ‬العالم‭ ‬حتى‭ ‬أخبره‭ ‬الله‭ ‬بأنه‭ ‬يحتاج‭ ‬إلى‭ ‬الذهاب‭ ‬والتعلم‭ ‬من‭ ‬شخص‭ ‬آخر،‭ ‬فسافر‭ ‬لرؤية‭ ‬آلخضر‭ [3] وهو‭ ‬شخص‭ ‬مهم‭ ‬جداً‭ ‬في‭ ‬الثقافة‭ ‬الإسلامية‭. ‬أخبره‭ ‬الله‭ ‬أن‭ ‬يزور‭ ‬من‭ ‬يملك‭ ‬تلك‭ ‬المعرفة‭ ‬وأن‭ ‬يتعلم‭ ‬منه‭. ‬هناك‭ ‬شخص‭ ‬آخر‭ ‬يدعى‭ ‬القرني،‭ ‬وهناك‭ ‬العديد‭ ‬والعديد‭ ‬من‭ ‬القصص‭. ‬في‭ ‬شريط‭ ‬الفيديو‭ ‬كان‭ ‬عليّ‭ ‬أن‭ ‬أقرأ‭ ‬هذا‭ ‬الفصل‭ ‬كله‭ ‬من‭ ‬الذاكرة‭ ‬دون‭ ‬ارتكاب‭ ‬أخطاء،‭ ‬وأنا‭ ‬أمشي‭ ‬في‭ ‬ممرات‭ ‬السوبرماركت‭.‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬

ح‭.‬ق‭: ‬هل‭ ‬تعتقد‭ ‬أن‭ ‬فكرة‭ ‬الهجرة‭ ‬في‭ "‬الكهف‭" ‬مرتبطة‭ ‬أيضاً‭ ‬بعمل‭ "‬درب‭ ‬الأربعين‭" ‬بطريقة‭ ‬مختلفة؟‭ ‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬

 و‭.‬ش‭: ‬الهجرة‭ ‬لها‭ ‬علاقة‭ ‬بالهجرة،‭ ‬لكنها‭ ‬من‭ ‬نوع‭ ‬آخر،‭ ‬نعم‭. ‬

‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬

ح‭.‬ق‭: ‬استخدمت‭ ‬في‭ "‬العرابة‭ ‬المدفونة‭" ‬الأول‭ ‬والثاني،‭ ‬قصة‭ ‬محمد‭ ‬مستجاب‭. ‬لماذا‭ ‬مستجاب؟‭ ‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬

و‭.‬ش‭:‬‭ ‬أردت‭ ‬وحاولت‭ ‬أن‭ ‬أبتكر‭ ‬شيئاً‭ ‬من‭ ‬وحي‭ ‬أعماله‭ ‬منذ‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬15‭ ‬عاماً‭. ‬تبدو‭ ‬طريقته‭ ‬في‭ ‬القصّ‭ ‬والكتابة‭ ‬واقعية‭ ‬جداً‭ ‬وحقيقية‭ ‬لكننا‭ ‬نعلم‭ ‬أنها‭ ‬أسطورية‭.‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬

ح‭.‬ق‭:‬‭ ‬القصص‭ ‬التي‭ ‬تم‭ ‬سردها‭ ‬وتصرفات‭ ‬الأطفال‭ ‬على‭ ‬الشاشة‭ ‬ليست‭ ‬هي‭ ‬نفسها‭. ‬هل‭ ‬يمكن‭ ‬أن‭ ‬تشرح‭ ‬لماذا‭ ‬أردت‭ ‬أن‭ ‬يمثلوا‭ ‬قصة‭ ‬ما‭ ‬وقراءة‭ ‬أخرى؟‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬

 و‭.‬ش‭:‬‭ ‬هذا‭ ‬شيء‭ ‬آخر،‭ ‬ما‭ ‬يقومون‭ ‬بتجسيده‭ ‬هو‭ ‬تجربتي‭ ‬داخل‭ ‬هذه‭ ‬الغرفة،‭ ‬في‭ ‬هذه‭ ‬القرية‭ ‬من‭ ‬الناحية‭ ‬العليا‭ ‬لمصر‭. ‬يرتكز‭ "‬العرابة‭ ‬المدفونة‭" ‬على‭ ‬تجربة‭ ‬شخصية‭ ‬خارج‭ ‬هذه‭ ‬القرية‭ ‬حيث‭ ‬سمعت‭ ‬بعض‭ ‬القصص‭ ‬عن‭ ‬أناس‭ ‬يحاولون‭ ‬العثور‭ ‬على‭ ‬جثة‭. ‬لذلك،‭ ‬تسمعين‭ ‬قصة‭ ‬من‭ ‬مستجاب‭ ‬ولكن‭ ‬ماترينه‭ ‬هو‭ ‬قصة‭ ‬أخرى‭. ‬أحاول‭ ‬القول‭ ‬أن‭ ‬هناك‭ ‬نظامين،‭ ‬يعملان‭ ‬معاً‭ ‬بشكل‭ ‬متوازٍ‭ ‬في‭ ‬هذه‭ ‬السلسلة،‭ ‬أو‭ ‬أن‭ ‬هناك‭ ‬أطفال‭ ‬بصوت‭ ‬بالغين،‭ ‬بحيث‭ ‬تسمعين‭ ‬قصة‭ ‬وترين‭ ‬أخرى‭ ‬تحدث‭ ‬أمامك‭. ‬كما‭ ‬يحدث‭ ‬في‭ ‬طريقة‭ ‬رواية‭ ‬التاريخ‭- ‬تسمعين‭ ‬بالشكل‭ ‬الذي‭ ‬يكتب‭ ‬فيه‭ ‬مستجاب‭. ‬أعتقد‭ ‬أنه‭ ‬مازال‭ ‬لدينا‭ ‬هذا‭ ‬التلميح‭ ‬غير‭ ‬الصائب،‭ ‬ماهو‭ ‬ليس‭ ‬حقيقياً،‭ ‬هناك‭ ‬شيء‭ ‬ما‭ ‬نعجز‭ ‬عن‭ ‬تصديقه،‭ ‬وهذه‭ ‬هي‭ ‬دائماً‭ ‬الحصيلة‭ ‬التي‭ ‬نخرج‭ ‬منها‭ ‬من‭ ‬مزج‭ ‬هاذين‭ ‬النظامين‭.

‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬
 
ح‭.‬ق‭: ‬لماذا‭ ‬تولي‭ ‬الدين‭ ‬و‭ ‬التاريخ‭ ‬أهمية‭ ‬في‭ ‬عملك؟‭‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬

 و‭.‬ش‭:‬‭ ‬إنهما‭ ‬جزء‭ ‬من‭ ‬طفولتي،‭ ‬لقد‭ ‬عشت‭ ‬في‭ ‬مكة‭ ‬و‭ ‬تأثرت‭ ‬كثيراً‭ ‬بقوة‭ ‬اللغة،‭ ‬حتى‭ ‬حين‭ ‬بدأت‭ ‬بقراءة‭ ‬القليل‭ ‬عن‭ ‬الصوفية،‭ ‬كنت‭ ‬مأخوذاً‭ ‬بقوة‭ ‬الكلمة‭ ‬واللغة‭. ‬حتى‭ ‬وإن‭ ‬لم‭ ‬أكن‭ ‬أصدّق‭ ‬التاريخ،‭ ‬لكني‭ ‬ما زلت‭ ‬أحاول‭ ‬أن‭ ‬أستخدم‭ ‬مصدر‭ ‬التاريخ‭ ‬المكتوب‭ ‬لأحلّل‭ ‬التاريخ‭ ‬الراهن‭. ‬أنتقد‭ ‬التاريخ‭ ‬عبر‭ ‬توخي‭ ‬الدقّة‭ ‬واستخدام‭ ‬المقولات‭ ‬والعبارات‭ ‬بحذافيرها‭.‬

‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬

 

ملاحظات:
  1.  الكهف‭ ‬هي‭ ‬السورة‭ ‬رقم‭ ‬18‭ ‬من‭ ‬سورة‭ ‬من‭ ‬القرآن‭ ‬الكريم‭ ‬وتتكون‭ ‬من‭ ‬110‭ ‬آيات‭.
  2.  اُضطهد‭ ‬عدد‭ ‬من‭ ‬الشباب‭ ‬التوحيديين‭ ‬في‭ ‬ذلك‭ ‬الوقت‭ ‬بسبب‭ ‬معتقداتهم،‭ ‬وبناءً‭ ‬على‭ ‬توجيه‭ ‬من‭ ‬الله،‭ ‬فإنهم‭ ‬فروا‭ ‬من‭ ‬المدينة‭ ‬ولجأوا‭ ‬إلى‭ ‬كهف‭ ‬حيث‭ ‬خلدوا‭ ‬في‭ ‬نوم‭ (‬بمشيئة‭ ‬الله‭) ‬لمدة‭ ‬309‭ ‬سنوات‭ ‬كما‭ ‬ذكر‭ ‬في‭ ‬القرآن‭ ‬الكريم‭. ‬كان‭ ‬هذا‭ ‬في‭ ‬سبيل‭ ‬حمايتهم،‭ ‬وبالتالي‭ ‬عندما‭ ‬استيقظوا‭ ‬وجدوا‭ ‬أنفسهم‭ ‬يعيشون‭ ‬في‭ ‬مجتمع‭ ‬قد‭ ‬تحول‭ ‬إلى‭ ‬الإيمان‭ ‬بالله‭ ‬كما‭ ‬فعلوا‭ ‬هم‭.
  3.  تمت‭ ‬الإشارة‭ ‬إلى‭ ‬الخضر‭ ‬كشخصية‭ ‬مبجلة‭ ‬في‭ ‬الإسلام،‭ ‬ويوصف‭ ‬في‭ ‬القرآن‭ ‬باعتباره‭ ‬العبد‭ ‬الصالح‭ ‬الذي‭ ‬يمتلك‭ ‬حكمة‭ ‬عظيمة‭ ‬ومعرفة
© النص: بإذن من مؤسسة الشارقة للفنون

وائل‭ ‬شوقي: الفرسان‭ ‬يعشقون‭ ‬الطيور‭ ‬وحكايات‭ ‬أخرى‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬

13 آذار/مارس – 13 حزيران/يونيو 2014

مبنى P، بيت العبيودي، بيت غلوم إبراهيم، مؤسسة الشارقة للفنون
المريجة
منطقة التراث في الشارقة

القيّمة الفنية: حور القاسمي

المنظّم:

مؤسسة الشارقة للفنون

ص. ب. 19989
الإمارات العربية المتحدة


محتويات ذات صلة:

03
مشروع من عدة أجزاء، يحتوي علي تأليف موسيقي وأدائي لأغنية صوفية الطابع (قوالي). يعرض في بينالي الشارقة 11.
01-135
مقابلة حول التركيب الفيديوي الجديد \"العرابة المدفونة\" الذي ابتكره لعرض جائزة شيرينغ في معهد كونست فركيه للفن المعاصر في برلين.
03
كاباريه الحروب الصليبية: ملف عرض الرعب. مشروع فيلم جديد يستخدم الفنان فيه مجموعة دمى إيطالية ترقى إلى 200 عام.
 
نفس
Back to Top