جناح آسيا الوسطى

آب 2009

تشارك دول آسيا الوسطى (كازخستان وقرغيزستان وطاجكستان وأوزبكستان) في معرض الفنون الدولي لبينالي البندقية الثالث والخمسين في الفترة من يونيو حتى نوفمبر 2009. يشرف بيرال مادرا، القيم الفني والناقد الفني التركي الأصل، على إدارة المعرض الذي يحمل العنوان ’صناعة الصدع’، والذي يعرض في بلازو مولين، على فوندامنتا ديلي زاتير في البندقية.

يقترح ’صناعة الصدع’ الاعتراف بالتصنيفات والخيارات المعقدة لصناعة الفن في العالم الكوني. فإذا كان القصد من معرض ’صناعة العالم’ في بينالي البندقية هو تقديم الطيف العريض للفنون الحالية، فإن معرض ’صناعة الصدع’ يشير إلى طريقة عمل الفنانين الذين يشتغلون وينتجون أعمالاً في دول آسيا الوسطى في خضم المشاكل السياسية والاقتصادية في السنوات الثلاثين الأخيرة.

الفنانون المشاركون:

إرميك جيانيتش (قرغيزستان)
جامشيد خوليكوف (طاجكستان)
أوكسانا شاتالوفا (كازخستان)
آنزور ساليجانوف (أوزبكستان)
إلينا فوروبييفا وفيكتور فوروبييف (كازخستان)
معلومات تفصيلية
إصدار يونيفرسز إن يونيفرس الخاص حول بينالي البندقية 2009

جناح آسيا الوسطى
بينالي البندقية الثالث والخمسين 2009

صناعة الصدع
4 يونيو – 22 نوفمبر 2009


المكان:
بلازو مولين، فوندامنتا ديلي زاتير، البندقية


القيم الفني:
بيرال مادرا

المفوض:
فيتوريو أورباني

مساعد القيم الفني:
نظيرة أليمباييفا

 
نَفَس
Back to Top