في خدمة الفنون و الحوار الثقافي

بحسب: هاوبت و بيندر | حزيران 2004

أثار فضولنا للمشهد الفني في بلادهم في بينالي الشارقة 2003 ثلاثة مشاركات من البحرين – منيرة الجلاهمة، رنا الخميري و وجدان سالم المناعي. بدعوة من "ملتقى البحرين – أصيلة للثقافة و الفنون" قضينا ثلاثة أيام هناك في أبريل 2004. بالطبع تلك فترة قصيرة لإقتناء نظره عميقة فيما يحدث للفنون هناك. مع ذلك، لأننا تمكنا من إنطلاقة مثمرة جدًا، نحن مدينون إلى بيان البراك كانو لحوارنا معها و للصِلات التي أتاحتها لنا.

فتحت بيان البراك كانو "جاليري الرواق" في عام 1998، لعرض الفن المعاصر من البحرين و بلدان أخرى و لتنظيم الفعاليات الموسيقية و الأدبية بالإضافة للدورات الفنية. أثناء زيارتنا لها، كان الفنانون من البحرين و من دول عربية أخرى من الحاضرين لـ "ملتقى البحرين – مهرجان أصيلة" في إياب و ذهاب مستمرين.

إن "جاليري الرواق" هو الركيزة لجهود بيان البراك كانو لتأسيس مركز البحرين الدولي للثقافة و الفنون. من خلال أنشطتها حتى الآن استطاعت البدء فيما هو مخطط له من عمل للمركز. و هذا يشتمل على جلسات نقاش دائرية، ورش للعمل، و معارض مع شركاء من بلدان أخرى مثل "جاليري تاون هاوس" في القاهرة، مصر. و في طور التحضير، تعاون مع مؤسسة "المنصورية" في المملكة العربية السعودية، "معامل" للفن المعاصر في القدس الشرقية، و "بيت الثقافات العالمية" في برلين.

تنوي بيان البراك كانو ترويج الفنون و فهم الفنون في البحرين من خلال حوار ثقافي عالمي واسع النطاق. في رأيها، حتى سكنة الخليج العربي يعرفون القليل عن الدول المجاورة، لذا وجب تكثيف التبادل الثقافي الإقليمي قبل أي شيء. علاوة على ذلك، وجب تأسيس علاقات طويلة الأمد من خلال المعارض، ورش العمل، الحلقات الدراسية التعليمية، الإقامات المتبادلة بين الفنانين... إلخ. و التعامل مع مشاهد الفن الحالية في أجزاء أخرى من العالم العربي. سيساهم هذا في تأسيس الثقة المتبادلة التي من الممكن أن تتعدى أبعادها حدود عالم الفن.

إن الهدف من "مركز البحرين الدولي للثقافة و الفنون" هو العمل الدائم مع المؤسسات المحلية، المنظمات و المؤسسات التعليمية و تزويدهم بالتدريب الفني و التعليم الإضافي، بشكل خاص للجيل الأصغر. بالإضافة للفنون البصرية، سيكون المركز مكرساً للموسيقى، المسرح، الرقص، و الفنون الجديدة.

بعد أن شهدنا مدى ثقة بيان البراك كانو و هي تتحدث عن خططها و الحماس الذي تعمل به، تجمع سوية الفنانين و المختصين من جميع أنحاء العالم بالمشهد الفني في بلادها، ما من شك من أن البحرين ستتبوأ أهمية أكبر في منطقة الخليج كنقطة إلتقاء لمشهد الفن العالمي.

 

هاوبت و بيندر

جيرهارد هاوبت وبات بيندر رئيسا تحرير مجلة الفن نفس وشركاء في نشرها، وينشرا منذ عام 1997 المجلة الإلكترونية عوالم في عالم - عوالم الفن، ويعيشا في برلين - ألمانيا.

الترجمة من الانجليزية: وجدان المناعي

جاليري الرواق

جاليري للفن المعاصر، افتتح ‏1998 لـ بيان البراك كانو. فعاليات ثقافية و برامج فنية تربوية.

الرواق

صالة للفنون التشكيلية

3 شارع أسامة بن زيد ، العدلية
البحرين

 
نفس
Back to Top