كسـر الحواجز

كانون الأول 2003

نُظِّم هذا المعرض المتنقّل بواسطة الجمعيّة الملكيّة للفنون الجميلة في الأردن بالتعاون مع هيئة فنانات البحر المتوسط F.A.M (Femme-Art-Méditerranée)ومقرّها اليونان. يقدّم هذا المعرض أعمالاً لأكثر من 50 فنّانة من 22 بلداً إسلاميّاً.

المصطلح "إسلاميّ" هنا يشير إلى الحضارة الإسلاميّة ويُستعمل بمعناه الثقافي وليس الديني، كما ليست جميع الفنانات مسلمات الدين ولاتمثل الأعمال أيّ أمور دينيّة. المقصود بهذا المعرض هو تحطيم الصورة النمطيّة للنساء الإسلاميّات كما ويقصد أن يسلّط الضوء على أعمال فنانات موهوبات مسلمات كُنَّ أومسيحيّات أوبوذيّات أوهندوسيّات واللائي يعشن ضمن الحضارة الإسلاميّة ويساهمن في التراث الثقافي الإنساني. يحمل هذا المعرض رسالة سلام وتنوير وتعاطف. جميع الأعمال من المجموعة الدائمة الخاصة بالمتحف الوطني الأردني للفنون الجميلة في عمّان.

افتتحت جلالة ملكة الأردن رانية العبدالله المعرض في 19 أيلول 2002 في Porte d’Amboise في رودس، اليونان. انتقل المعرض الى عدة مواقع بعد ذلك: متحف بيناكي في أثينا، كانون ثاني - شباط 2003، والمقر الرئيس لليونسكو في باريس، آذار 2003، ومتحف الفنون الجميلة في ﭭالنسيا، حزيران 2003، ومعرض مقر الثقافات الثلاث في اشبيلية، تشرين ثاني 2003، ومن المخطط له أن يحط المعرض رحاله في اسبانيا وإيطاليا في عام 2004.

الترجمة من الانجليزية: ديالا خصاونة

كسـر الحواجز
أكثر من خمسون فنانة من 22 دولة إسلامية

المنظمون:

الجمعية الملكية للفنون الجميلة, المملكة الأردنية

هيئة فنانات البحر المتوسط F.A.M (Femme-Art-Méditerranée)ومقرّها اليونان

 
نفس
Back to Top